الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كن مع الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام عبد الرحمان
مشرف ساحة نصرة غزة
avatar

انثى عدد الرسائل : 205
العمر : 24
المزاج : جيدة الحمد لله
تاريخ التسجيل : 01/12/2008

مُساهمةموضوع: كن مع الله   السبت يناير 17, 2009 2:06 pm

الكاتب/ أحمد محمود
21/11/2008


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن وآلاه

فكم نحن بحاجة لأن نكون مع الله وبالله ولله في كل تفاصيل حياتنا ودقائقها، إنها السكينة والطمأنينة وراحة البال وهدوء النفس الذي ننشده وتنشده البشرية فلا تجده في المال ولا في الأولاد ولا في المناصب ولا في أي شيئ في هذا الكون الكبير، وإن البعد عن الله تعالى هو الشقاء بعينه وهو التعاسة والقلق وإضطراب النفس وعدم استقرارها وغياب الراحة وهو عين ما تعاني منه البشرية التائهة في دروب الظلام في عالم المادة وحمأة الطين واللهث وراء الشهوات والتنافس على الدنيا.

هذه قصيدة "مع الله" للشاعر عمر الأميري رحمه الله فلنتأملها ونقرأ بين سطورها معنى أن "نكون مع الله". إننا وبرغم غلبة الشهوات وتسلط الشيطان والنفس والدنيا مضطرون إلى الله سبحانه وتعالى فلا مفر من الله عز وجل إلا إليه وما أجمل قول الشاعر في القصيدة

مع الله في الروحِ فوق السما *** مع الله في الجسم لما عثَرْ

يُنادي يناجي: أيا خالقي *** عثرتُ.. زللتُ.. فأين المفرّ؟!



ثم كم كان الشاعر موفقاً في ختامه للقصيدة بقوله:

مع الله في سدرة المنتهى *** مع الله حين يَطيبُ النظرْ


نسأل الله أن يجعل له ولكل مؤمن موحد نصيباً من هذه الأمنية الغالية و الخاتمة السعيدة.


القصيدة:


مع اللهِ في القلب لمّا انكسَرْ *** مع الله في الدمع لما انهمَرْ

مع الله في التَّوب رغم الهوى *** مع الله في الذّنْب لما استتَرْ

مع الله في الروحِ فوق السما *** مع الله في الجسم لما عثَرْ

يُنادي يناجي: أيا خالقي *** عثرتُ.. زللتُ.. فأين المفرّ؟!

مع الله في نسمات الصباحِ *** وعند المسا في ظلال القمرْ

مع الله في يقظةٍ في البكور *** مع الله في النوم بعد السهرْ

مع الله فجراً.. مع الله ظهراً *** مع الله عَصراً.. وعند السحَرْ

مع الله سرّاً.. مع الله جهراً *** وحين نَجِدُّ، وحين السَّمَرْ

مع الله عند رجوع الغريبِ *** ولُقيا الأحبَّة بعد السّفرْ

مع الله في عَبْرةِ النادمين *** مع الله في العَبَرات الأُخَرْ

تبوح وتُخبر عن سرِّها *** وفي طُهرها يَستحمُّ القمرْ

مع الله في جاريات الرياحِ *** تثير السحاب فيَهمي المطرْ

فتصحو الحياةُ.. ويربو النباتُ *** وتزهو الزهورُ.. ويحلو الثمرْ

مع الله في الجُرح لما انمحى *** مع الله في العظم لما انجبرْ

مع الله في الكرب لما انجلى *** مع الله في الهمِّ لما اندثرْ

مع الله في سَكَناتِ الفؤادِ *** وتسليمهِ بالقضا والقدرْ

مع الله في عَزَمات الجهادِ *** تقود الأسودَ إلى من كَفَرْ

مع الله عند الْتحام الصفوفِ *** وعند الثباتِ، وبعد الظَفَرْ

مع الله حين يثور الضميرُ *** وتصحو البصيرةُ.. يصحو البصرْ

وعند الركوعِ.. وعند الخشوعِ *** وعند الصَّفا حين تُتلى السُّوَرْ

مع الله قبل انبثاق الحياة *** وبعد الممات.. وتحت الحُفَرْ

مع الله حين نجوز الصراطَ *** نلوذُ.. نعوذ به من سَقَرْ

مع الله في سدرة المنتهى *** مع الله حين يَطيبُ النظرْ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
khaled-tamim al barghouti
مشرف ساحة انصر نبيك
avatar

ذكر عدد الرسائل : 216
العمر : 32
المزاج : حسب ظروف
تاريخ التسجيل : 31/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: كن مع الله   السبت يناير 17, 2009 3:00 pm


ان أعطاك الله الدين و الهدى , فاعلم ان الله يحبك وان أعطاك الله المشقّات والمصاعب والمشاكل فاعلم ان الله يحبك ويريد سماع صوتك في الدعاء
وان أعطاك الله القليل فاعلم ان الله يحبك وانه سيعطيك الأكثر في الآخره
وان أعطاك الله الرضا فاعلم ان الله يحبك وانه اعطاك اجمل نعمة
وان أعطاك الله الصبر فاعلم ان الله يحبك وانك من الفائزون
وان أعطاك الله الاخلاص فاعلم ان الله يحبك فكن مخلصا له



_________________
لا تاسفن على غدر الزمان لطالما رقصت على جثث الاسود كلاب لاتحسبن برقصها تعلوعلى اسيادها تبقى الاسود اسود والكلاب كلاب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كن مع الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القسم الإسلامي :: ساحة سليــــــــلات السلـــــــف-
انتقل الى: